السبت 13 أبريل 2024

رواية نوفيلا العز بقلم نانسي اشرف

موقع أيام نيوز

الفصل الاول
_ مش هتخرج تسلم عليهم ! 
_ لأ
قالها واداني ضهره اما انا كتمت غيظي 
بصيت لنفسي في المراية 
بقا دا شكل عروسة يوم صباحيتها! 
رجعت بصيت عليه بقلة حيلة وطلعتلهم وانا ملامح وشي بتتبدل
_ نورتونا يا جماعة والله 
_ قصدك نورناكي
ابتسمت لوالدته الي بصت في الأرض اما انا بصيت لعمتي الي خرجت منها الجملة
_ معلش يا عمتي هو كان محتاج يرتاح
اخته ضحكت ببرائة
_ عريس يخونا عرييس
ضحكت بسخرية حاولت اداريها وقومت المطبخ احطلهم حاطة ساقعة قبل ما الف واخبط فيه
_ اشششش انا عايز افطر 
_ تفطر ايييه!
كتمت صوتي ورجعت ابصله
_ تفطر ايه بقولك الناس برا 
_ مليش فيه دخليلي الأكل بتاعي جوا 
_ انت بت.....
_ في حاجة عندك يا ليلى!
كان صوتي اتبلع وكل حاجة سكتت في لحظة 



_ احم
قالتها سارة أخته
بصلي وانا لسه متنحاله ومش قادرة استوعب
_ لا مؤخذة يا بشمهندس .. مكناش نعرف انك صحيت
_ لا يا حبيبتي دا انتي تعملي الي انتي عيزاه
بعد عني وبصلي بنفاذ صبر
_ صبيلهم يا لو الحاجة الساقعة .. مع انك يا خالتي كفاية والله
برقتله وابتسم هو ابتسامة جذابة.
سارة ادخلت
_ احنا هنستناكوا برا
_ متمليش الكوباية لعمتك 
_ نعم! 
_ الي سمعتيه
سمعنا عمتو بتنادي عليه
_ ايوه يا حبيبة قلبي جايلك
_ لو شوفتك مالية الكوباية هزعلك
وخرج
_ جرا ايه يا عز ! انت مشيلها كل حاجة لوحدها 
_ يا خبر!
تستمر القصة أدناه
قالها وقام ناحيتي
_ اعمى البصر والبصيرة 
_ اشششششش
مسك الصنية وضحك وشيلت انا الجاتو وقربته منهم
_ منورينا والله يا جماعة
_ بردو مليتي الكوباية 
_ تقول علينا ايه 
_ انا كلامي مش بيسمع ليه 
_ عشان كلام غير منطقي 
_ انا كلامي عبيط 


_ انا مقولتش كدا 
_ قصدك انا كداب!
عمتي ادت بصة على الشقة وانا بناول مامته الجاتو
_ بس بردو يعني الاوان الي ليلى اختارتها كانت أحلى 
_ الوان ايه الي اختارتها لا مؤخذة
بصوله كلهم اما انا بصيت في الارض مبصش لحد فيهم وبص ناحيتي ورجع لعمتو
_ اه طبعا .. انا كنت ناوي اغيره بس الوقت كان ضيق
رفعت عيني لقيته بصلي
_ اصلا اختيارات ليلى كلها بتعجبني
فضلت بصاله بتركيز اما هو بعد عينه في لحظة 
والحوار اتبدل والكلام خدهم اما أنا فضلت بصاله وهو بيتكلم 
ومندمج معاهم
_ وناويين على شهر عسل فين ان شاء الله 
_ هنروح اسكندرية 
_ اسكندرية!!!!!! دا بدل ما توديها الساحل ولا دهب ولا تسفرها جزر المالديف! 
_ جزر المالديف ايه يا خالتي هو انتي شوفتي قفا جمصة حتى
ضړبته في كتفه
_ خشي هاتي sم الفران من جوا
_ قال اسكندرية قال .. رايحين تصيفوا ولا تقضوا شهر العسل
ميل على ودني تاني
_ جمبه بقا sم صراصير هاتيه معاكي بردو
بصلها وابتسم ومكملش كلامه
_ مش هتورينا اوضة النوم يا ليلى
كنت هقوم قبل ما يشدني ويقعدني مكاني
_ داخلة مول طنطا ولا ايه ! تتفرجي على ايه يخالتي 
_ ملحقتش اشوفها 
_ محدش قالك مثلا ان جوا حجات شخصية 
_ دي ليلى بنتي 
_ ودلوقتي مراتي
سكتت وقعدت مكانها وكملنا القعدة لحد ما استأذنوا وخرجوا 
قفل وراهم الباب وهو بينفخ
_ ولية قرشانة
بصلي وقال _ دي كانت واقعة سودا
دخلت المطبخ وبدأت اقطع بطاطس عشان احمرها قبل ما الاقيه واقف على الباب
_ أنا جعان 
_ اعمل لنفسك أكلك
حطيت البطاطس في الزيت
_ هو انا مجوزك عشان اعمل لنفسي أكلي!!!! 
_ انا مش هعملك اكل 
_ يبقى تروحي مكان ما جيتي .. عند عمتك
عيني دمعت وانا ببصله بزهول من كلامه ورجعت خطوة لورا خبطت في طاسة الزيت الي فجأة وقعت
_ بقولك ابعد
رجعت مرة تانية فلمس دراعي البتجاز الي كان متغرق زيت سخن